نوستراداموس العرب

الموقع الرسمى للفلكى الدكتور- احمد محمد شاهين( عضو الاتحاد الامريكى للفلكيين المحترفين )- موبايل : 00201153733760 - 00201099635212
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 • بطحة الجيش المصرى التى يحسس عليها دائما – عن محاكمات المدنيين عسكريا وتعيين وزير الدفاع اتحدث !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفلكى احمد شاهين
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1195
تاريخ التسجيل : 09/11/2011

مُساهمةموضوع: • بطحة الجيش المصرى التى يحسس عليها دائما – عن محاكمات المدنيين عسكريا وتعيين وزير الدفاع اتحدث !   الجمعة سبتمبر 27, 2013 5:38 pm


http://www.taqadoumiya.net/2013/09/27/%D8%B9%D9%86-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%83%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D9%86%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%AA%D8%B9%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%88%D8%B2%D9%8A/


– هناك العديد من المواد فى المسودة الاولى للتعديلات الدستورية والتى تضطلع بها حاليا لجنة الخمسين ؛ والتى تجعل من القوات المسلحة المصرية دولة داخل الدولة بمفهومها الديكتاتورى :
– بالنسبة للمادة”171″ و التي تنص على ان قرار تعيين وزير الدفاع يجب ان يكون بموافقة المجلس الاعلى للقـوات المسلحة .. يعتبر فى رايى تخطى للسلطة التنفيذية للدولة
– والمادتان اللتان تم الابقاء عليهما من الدستـور السابق المعيب :
وهما المادة : “172″ و التي تنص على تشكيل مجلس الدفاع الوطني باغلبية عسكرية محتكراً مناقشة ميزانية القوات المسلحة و ابداء الرأي في اي قوانين خاصة بها ؛ يعتبر ايضا تخطيا للسلطة التشريعية
والمادة : “174″ التى تنص على ان القضاء العسكري هيئة قضائية مستقلة .. واستمرار النص على محاكمة المدنيين عسكرياً في الجرائم التي تضر القوات المسلحة و التي يساء استخدامها عملياً .. وكأن القضاء العادي لا يمكنه الفصل في هذه الجرائم ؛ يعتبر تخطيا للسلطة القضائية
– فلماذا اذن قمنا بثورتين فى فترتين وجيزتين ؛ هل للابقاء على سلطات الجيش المصرى وحيدا منفردا وما يتلوه من تعسف فى المحاكمات العسكرية عانينا منها طويلا فى ظل الانظمة الديكتاتورية السابقة ؛ اما لاقصاء نظام سياسى متعفن جثا على صدر المصريين قرابة الثاثة عقود فقط دون الاقتراب من الامتيازات التى حظيت بها مؤسسات تربحت بطرق مشروعة وغير مشروعة ومنها : المؤسسة العسكرية المصرية
– ولماذا لايتم تعديل المواد التى تخص المؤسسة العسكرية مثلما تم تعديل مواد الشرطة المادة ( 176 ) ؛ ليتم اضافة جملة : ” فى خدمة الشعب وولاؤها له “
– لقد شهدنا تزمتا واضحا وتشنجا من ممثل القوات المسلحة فى لجنة الخمسين ( اللواء ماهر مناع ) ؛ بل وهدد على مراى ومسمع من الجميع كل من يقترب من المواد التى تخص الجيش فى مسودة الدستور ؛ فسارعت الجنة ورئيسها ( عمرو موسى ) الى الانصياع لراى القوات المسلحة وتم الاتفاق على ادراج نص يتضمن : ” محاكمة المدنيين امام المحاكم العسكرية “
– فى احد مشاهد مسرحية ( الزعيم ) للفنان الكبير ( عادل امام ) مشهد يعتبر اسقاطا على الحالة السياسية المصرية الحالية ؛ حيث يقول وهو يترنح امام الجماهير : ” لماذا قمنا بالثورة ؟!! “
فيرد على نفسه : ” انا لا اعلم لماذا قمنا بالثورة “
– فعلا : فلسان حال المصريين حاليا يقول : ” نحن لا نعلم لماذا قمنا بالثورة “
فقد عادت الوجوه القديمة من انظمة متعفنة للظهور مرة اخرى لكى تطل بوجهها القبيح على شاشة الفضائيات والصحف المصرية والعربية ؛ اسماء ذكرت صراحة فى تسريبات ويكيلكس وقد تقاضت الاف بل ملايين الدولارات من ماما امريكا ؛ واخرى تم اتهامها صراحة بالعمالة لانظمة اجنبية : غربية وشرقية
ومازالت تطل علينا صباحا ومساءا وكانه لم تقم فى مصر ثورتين وليس ثورة واحدة
– انا اقول لكم لماذا قمنا بالثورة :لقد قامت الثورة فى مصر لاستبدال الديكتاتورية الرئاسية بالديكتاتورية العسكرية ؛ وبذلك اعطت المؤسسة العسكرية فى مصر الفرصة للغرب وغيرهم ان يشنعوا على المصريين ومؤسستهم العسكرية بالمحاكمات العسكرية واستمار فرض الطوارىء ناهيك عن التسريبات المتعمدة والغير متعمدة لفساد قادة – سابقين – فى الجيش المصرى وما يمتلكونه من قصور واراضى شاسعة تم الاستيلاء عليها بوضع اليد ؛ غير ما اثرته انا فى مقال سابق عن فساد قيادات فى الجيش : كطنطاوى وعنان وغيرهم وشحنات المخدرات التى جاءت فى حاويات باسم القوات المسلحة المصرية وتم التواطوء على ادخالها للاراضى المصرية
– وما يؤيد كلامى السابق – ان مايحدث ضد اتجاه الثورة والثوار على طول الخط – ما نشر فى جريدة الوطن المصرية : بان المصادر من داخل لجنة تعديل الدستور قالت : ” انهم توصلوا للاتفاق اثناء اللقاءات التشاورية التى يجريها ممثلوا القوات المسلحة لتفويت الفرصة على الثوار لرفض النص ” – وذلك بالعودة لنص دستور 1971
– هل لاحظتم هذا النص : ” لتفويت الفرصة على الثوار –الخ “
– انهم يتلاعبون بمقدرات الشعب المصرى ايها السادة ؛ بالاتفاقات السرية والغير سرية ؛ بالضغوطات والصفقات ؛ لم يتغير شىء للاسف فى العقلية المصرية والطغمة المستبدة – وان اختلفت الادوار والمسميات -
والخاسر فى النهاية : هو الشعب المصرى ؛ فقط الشعب المصرى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahmed-chahen.board-idea.com
 
• بطحة الجيش المصرى التى يحسس عليها دائما – عن محاكمات المدنيين عسكريا وتعيين وزير الدفاع اتحدث !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نوستراداموس العرب :: مواضيع عامة :: مواضيع عامة لاتخص الفلك او التنجيم-
انتقل الى: